السيد مرتضى الموسوي الروحاني رقم الجوال009647806835991

السيد الرضوي الموسوي الروحاني للعلاج الروحاني العالم الروحاني للكشف الروحاني هاتف 07806835991
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
السيد مرتضى الموسوي الروحاني المعالج الروحاني لجلب الحبيب من العراق الاتصال07806835991 ومن خارج العراق 009647806835991
السيدمرتضى الموسوي الروحاني المعالج بالقران وسنة رسوله الكريم العالم الروحاني الذي تميز عن غيره بالصدق والمنطق والعمل الصحيح المعالج الروحاني على مستوى العالم العربي والغربي العالم بالعلوم الفوق الطبيعه السيد الاجل الذي دل صدقه وكلامه على العالم بفضل الله ومنه ورحمته علينا وعليه المعالج الباب الاول لكل ما يطلب منه تجده بأذن الله ومشئيته سبحانه بين يديك ببركة الاولياء والانبياء واسرارهم
العالم الروحاني السيد الرضوي الموسوي للكشف الروحاني عن كل ما يطلب منه بأذن الله ولعلاج الحالات المرضيه الروحيه والنفسيه وفك السحر وابطاله وفتح النصيب واعمال المحبة كله من كتاب الله الكريم واسراررب العالمين تجده في الموقع الرضوي العالم الروحاني للكشف وللعلاج ولاي مقصد اتصل على الرقم اذا كنت من خارج العراق009647806835991 أومن داخل العراق07806835991 او راسلنا على الاميل الالكتروني morthadh86@yahoo.com العالم الروحاني الذي شاع صيته في البلدان بصدقه ونورعمله وعلوا مرتبته العالم الروحاني السيد الرضوي الموسوي العالم الروحاني المتواضع في العمل وتزكيته معكم الموقع الشخصي للعالم الروحاني السيد الرضوي الموسوي والله يشهد انه لمن الصادقين http://morth.forumarabia.com

شاطر | 
 

 من فضائل أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبد الله السائر الى الله
المديرالعام للمنتدى


عدد المساهمات : 1834
تاريخ التسجيل : 25/02/2012

مُساهمةموضوع: من فضائل أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام   الأربعاء أغسطس 15, 2012 12:34 pm

من فضائل أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام

عن ابن عبّاس ( رضي الله عنه ) ، قال سمِعت رسول الله ( صلّى الله عليه وآله ) يقول : ( أعطاني الله تعالى خمساً وأعطى عليّاً ( عليه السلام ) خمساً ، أعطاني جوامِع الكلِم وأعطى عليّاً جوامع العِلم ، وجعَلني نبيّاً وجعَله وصيّاً ، وأعطاني الكوثر وأعطاه السلسبيل ، وأعطاني الوحي وأعطاه الإلهام ، وأسرى بي إليه وفتَح له أبواب السماوات والحُجب حتى نظَر إليّ ونظرت إليه ) .
قال : ثمّ بكى رسول الله ( صلّى الله عليه وآله ) .
فقلتُ له : ما يُبكيك يا رسول الله ، فداك أبي وأُمّي ؟
قال : ( يابن عبّاس ، إنّ أوّل ما كلّمني به ربّى ( قال يا محمّد انظر تحتك ) ، فنظرت إلى الحُجُب قد انخرقت وإلى أبواب السماء قد انفتَحَت ونظرت إلى عليّ وهو رافعٌ رأسه إليّ ، فكلّمني وكلّمته وكلّمني ربّي عزّ وجل ) .
قال : فقلت : يا رسول الله بما كلّمك ربّك قال : ( قال لي : ( يا محمّد ، إنّي جعلتُ عليّاً وصيّك ووزيرك وخليفتك من بعدك ، فاعلمه فها هو يسمَع كلامك ) فأعلَمته وأنا بين يدَي ربّى عزّ وجل ، فقال لي : ( قد قبلت واطّلعت ) فأمر الله تعالى الملائكة يتباشرون به وما مرَرت بملأٍ من ملائكة السماوات إلاّ هنّأوني وقالوا يا محمد والذي بعثك بالحق نبيا لقد دخل السرور على جميع الملائكة باستخلاف الله عزّ وجل ابن عمك ورأيت حملة العرش قد نكّسوا رؤوسَهم إلى الأرض ، فقلتُ : يا جبرائيل ، لمَ نكّس حمَلة العرش رؤوسهم ؟ قال : يا محمّد ، ما مِن ملَك من الملائكة إلاّ وقد نظَر إلى وجه عليّ بن أبي طالب ( عليه السلام ) استبشاراً به ما خلا حمَلَة العرش ، فإنّهم استأذنوا الله عزّوجل في هذه الساعة فأذِن لهم فنظروا إلى عليّ بن أبي طالب ( عليه السلام ) ، فلمّا هبَطت جعلتُ أُخبره بذلك وهو يُخبرني به ، فعلمتُ أنّي لم أطأ موطئاً إلاّ وقد كُشِف لعليّ عنه حتى نظر إليه ) .
فقال ابن عبّاس ( رضي الله عنه ) : فقلت : يا رسول الله : أوصني ، فقال : ( عليك بمودّة عليّ بن أبي طالب ( عليه السلام ) ، والذي بعثني بالحقّ نبيّا لا يَقبل الله تعالى مِن عبدٍ حسنَةً حتى يسأله عن حبّ عليّ بن أبي طالب ( عليه السلام ) ، وهو بقول أعلم ، فمَن مات على ولايته قُبِل عمَله ما كان منه ، وإنْ لم يأتِ بولايته لا يُقبَل مِن عملِه شيء ، ثمّ يؤمَر به إلى النار ، يابن عباس ، والذي بعثني بالحقّ نبيّاً إنّ النار لأشدّ غضَباً على مُبغِض عليّ ( عليه السلام ) منها على مَن زعَم أنّ لله ولداً ، يابن عبّاس لو أنّ الملائكة المقرّبين والأنبياء والمرسلين اجتمعوا على بغض عليّ بن أبي طالب مع ما يقَع من عبادتهم في السموات ، لعذّبهم الله تعالى في النار ) .
قلتُ : يا رسول الله ، وهل يبغضه أحد ؟ قال : ( يابن عبّاس ، نعَم يبغضه قومٌ يُذكر مِن أنّهم مِن أُمّتي لم يجعَل الله لهم في الإسلام نصيباً ، يا ابن عبّاس ، إنّ مِن علامة بُغضهم له تفضيلهم لمَن هو دونه عليه ، والذي بعثَني بالحقّ نبيّاً ما بعَث الله نبيّاً أكرم عليه منّي ولا وصيّاً أكرَم عليه من وصيّي ) .
قال ابن عبّاس فلَم أزَل له كما أمَرني رسول الله ( صلّى الله عليه وآله ) وأوصاني بمودّته وأنّه لأكبر عملي عندي ، قال ابن عبّاس : ثمّ مضى مِن الزمان ما مضى وحضَرَت رسولَ الله ( صلّى الله عليه وآله ) الوفاة ، فقلتُ فِداك أبي وأُمّي يا رسول الله ، ( صلّى الله عليه وآله ) وقد دنا أجلُك فما تأمرني ؟ قال : ( يا ابن عبّاس ، خالف مَن خالف عليّاً ولا تكونّن لهم ظهيراً ولا وليّاً ) .
قلت : يا رسول الله ، ولِم لا تأمر الناس بترك مخالفته ؟ قال : فبكى ( صلّى الله عليه وآله ) ثمّ قال : ( يا ابن عبّاس سبَق فيهم علم ربّي ، والذي بعثني بالحقّ نبيّاً لا يخرج أحدٌ ممّن خالفه من الدنيا وأنكر حقّه حتى يُغيّر الله تعالى ما به من نعمة .
يا ابن عبّاس إذا أردتَ أنْ تلقى الله تعالى وهو عنك راضٍ فاسلك طريقة عليّ بن أبي طالب ( عليه السلام ) ومل معه حيث مال ، ارض به إماما ، وعاد من عاداه ووال من والاه ، يا ابن عبّاس حذر من أنْ يدخلك شكٌّ فيه ؛ فإنّ الشكّ في عليّ كُفرٌ بالله تعالى ) . [1]

====

المصدر:
[1] الفضائل: 5 ، لأبى الفضل سديد الدين شاذان بن جبرائيل بن إسماعيل ابن أبي طالب القمّي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://morth.forumarabia.com
 
من فضائل أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
السيد مرتضى الموسوي الروحاني رقم الجوال009647806835991 :: (النبي واهل بيته الطبين الطاهرين صلوات الله عليهم)-
انتقل الى: